Libyan Way ونصوص أخرى

Libyan Way

 

أيها الصغار

تعلموا أن تبلعوا ألسنتكم

وأن لا تكبروا حتى تخبروا مختار المحلة

ليحل عليكم رضوان الكبار

أن تصلوا دون اللعب في فناء المسجد

وأن تأكلوا بأفواه مقفلة

وأن تناموا قبل أن يحل الظلام

فهم لا يفهمون الضوء في أسنانكم

ولا يفكون أزرار القميص ليلمسوا قلوبكم

بل ليقرصوكم كي تتعلموا الأدب

أن تطأطئوا في حضرة المعلم

وأن تبولوا في حضرة آبائكم دون أن توسخوا السراويل

أن تقولوا سمعاً وأن تكونوا طاعةً عمياء

أن لا تثقوا في الغرباء وفي أنفسكم

أن لا تضحكوا بصوت عالٍ وأن تضربوا أبناء جيرانكم

تعلموا السباحة في الغرق

والنجاح في العصا

والصدق في بيوت الكذب

وكونوا صالحين

مرتبكين أمام أقربائكم

وفصحاء أمام أبناء الحرام

أيها الصغار

لو استطعتم أن تعودوا إلى أرحام أمهاتكم

فلا توفروا جهداً

كي يُعجب بكم الكبار

ويطيّروكم في الجنة

عصافيرَ من حلوى وأحذية ملائكة.

 

 

أولاد

 

1

الولد الطويل الشعر

كبستان الفحم

مات حليقاً من شجرة نمت في رأسه

يسميها الأطباء:

سرطان الدماغ

 

2

الولد الأسمر الناعم

بابتسامته القصيرة

ثرثر طويلاً عن دمية في متجر الألعاب

وحين أزعج العائلة

جرّوه إلى المتجر

واشتروا له مسدساً

 

3

الولد الذي لا يخرج من البيت

ويحذره أبواه من الغرباء

أبواه

وبرنامج في التلفزيون

وصفحة في الجريدة

حين فتح بابهم لجلب الكرة من الشارع

اختطفه الجار

 

4

الولد ذو اللباس الموحد

كان يحب زيارة السوق

وحين جاء العيد

غيّر لباسه الغريب

واتجاه زياراته

 

5

الولدان السخيفان

قليلا الأدب

كبرا على درب السخف

فأصبحا أديبين

 

6

الولد ذو الندبة فوق حاجبه الأيسر

الشبيه بقنفذ مبلل

كانت له عينان قاسيتان

وقلب تنبت فيه الزهور

والسقطات

 

7

الولد الولد

كان خفيفاً كريشة اليمام

وحين نبت في صدره الزغب

سقط فوقه سقف البيت

 

8

الولد ذو الأسنان اللبنية

والقلب العاقل

عندما أحب

غرق قلبه في اللبن

وعضّ عمره بفم فارغ

 

9

الولد الطائر

كما يلقبه أقرانه

لأنه يحلم بأن يعبر البحر

طار أقرانه جميعاً

وبقي وحده مقيداً باللقب

 

10

الولد الفتان

بملامح داون المحببة

الذي يبهج الجميع

ويدمدم بالكلمات

كأنها فرقعات اللبان

ولا يكره أحداً

مات مقرفصاً وجميلاً

كالنبات الشيطانيّ.

 

 

 

 

 

 

فلاش باك

 

بعد أن يموتوا ويشبعوا موتاً

ويتحللوا في التربة

سينتبه الناس

إلى أن الحياة تستحق الجنون

سيذكرون بهجة المطر

وروعة اندلاع الحريق

وسيعضون أصابعهم النخرة

حسرةً على ما انقضى

ويبكون دون دموع مثل الزرافات المكابرة

والدود لا يرحم

الدود حميم الجثث اللدود

يقضم الأحلام ويلفظها

المواعيد التي قامت على مبدأ الموسيقى

والنكات التي هي بديل للسفر

لا تقوم دليلاً على أنهم لمسوا جسد الحياة

الناس

الذين لم يجلسوا يوماً على المصطبات

ولم يفهموا السباب المعقود في ضفيرة الحَرّ

سيشتاقون إلى العالم الذي غادروه

حتى وإن كان قاسياً

ومليئاً بالحروب

وسيغنون دون فم

أغنية: الذي انقضى

وينقضون.

 

 

الرجال الجدد

 

الرجال الجدد

لا يرتدون سراويل القماش

ولا يداومون على العمل في المكاتب

ولا يحلقون ذقونهم كل يوم

يغيرون أنواع سجائرهم

ولا يرشون العطور

ويمزحون دائماً

يستترون في الزوايا عند ممارسة خطاياهم العذبة

لكنهم يحبون المقاهي المفتوحة

وعيونهم معلقة على نوافذ المفاجأة

مألوفون جداً

وعاديّون جداً

لكنهم جدد.

 

 

ما تبقّى

 

كم لدينا من الفقر والخوف والغربة

لنورّثه للصغار سيئي الحظ والنسب

الحفاة المصير

بأجنحة من شمع نطيّرهم في سماء النصيب

ليتنا علمناهم أن يكونوا لصوصاً

حتى يحتالوا على الخيبات

ويناموا ببطون ممتلئة على سرير دافئ

كم من البؤس ملأنا جيوبهم

ومن الفصام زرعنا في نفوسهم

ومن الانتظار المقعد والرياء

هم حلوى ما تبقى لنا من الزاد والظن

نسيم الصيف وعناقيد الشجرة الذابلة

أصواتنا نحاس صدئ

ومطارقهم من حديد لا يرحم

فكيف نطلب منهم المغفرة

ونحن لم نُرضعهم صغاراً حليب المسامحة؟

انحياز

 

أنا لست ضد أحد

أنا لست مع أحد

كالريح بجناحين

والليل بقمر واحد

أرقص كأب يبحث عن الرزق في الوظائف الغريبة

أو كأمّ على سرير المرض

تشمّ رائحة البارود

فتحزن حين يتوجب الحقد

وتدسّه في رحمها

لست ضد أحد

ولو علقوني في شجر الأحلام

ورموني بالحصى الناشف

كي أسقط على كتفيّ

أنا لست مع أحد

أنا لست ضد أحد.

 

إيديّا

 

فكرتي عن الموت

كفكرتي عن وظيفة جارنا المنتقل إلى حي الأثرياء

أو سبب حنق مدرسة الرسم لوضع السلة خلف الباب

أو كفكرتي عن متاعب السفر

وأهمية الأجندة فيما عدا تدوين العناوين

وفكرتي عن الحياة

كفكرتي عن منطق تضفير الشعر المجعّد

ورغبة الذين لا يكتبون

في نشر أعمالهم الكاملة

أو كفكرتي عن حلول الخريف الناضج

بين فصلين مراهقين

فكرتي عن الحياة والموت

تماماً

كفكرتي عن حياتي معكم

وموتي بينكم

فلا تظنوا أنّي مررت

ولكنْ شُبِّه لكم.